• Title: عصر الايمان 1
  • Author: Will Durant Ariel Durant زكي نجيب محمود
  • ISBN: null
  • Page: 217
  • Format: Hardcover
  • 47 23 47 23 40 1935 1975 11 1988 42 24 .

    One Reply to “عصر الايمان 1”

    1. تاریخ تمدن - عصر ایمان - بخش یکم؛ ویل دورانت؛ ابوطالب صارمی؛ سازمان انتشارات؛ 1366

    2. وعدنا ديورانت ان يمنحنا فى مجلد عصر الايمان بالغ الضخامه تاريخ حضارة البشر فى الف عام , و ان يروى لنا حكايات البشر من عام 325 ل عام 1300 م من انفصال قسطنطين من روما الى موت دانتى او ببساطة ما اسماه المؤرخين العصور الوسطى مجلد عصر الايمان الضخم الذى قسمته دار نوبليس فى ترجمة محمد بد [...]

    3. يالله رغم قلة صفحاته عن بقية الاجزاء الا انه أخد مني وقتا غير قليل احس حقا كانني دكككت دكاا !بمعنى من كثرة المعلومات اظنني احتاج لفترة ليست بالقصيرة لاهضم هذا الجزء وحتى لو منحت نفسي هذا الوقت سيكون التقصير فادحا وحتى لو فعلت فستبقى في نفسي رقعا لاتحصى فالتاريخ لايتسرب ككل بل [...]

    4. سقطت رومه واندثرت اثار الحضاره اليونانيه والرومانيه في الغرب هبطت قبائل الجرمان الشمالبه علي اوروبا فشكلت قوميات اوروبا التي ظلت امادا تتخبط في غياهب القرون الوسطي الظلاميهوفي اثناء ذلك تماسكت الحضاره البيزنطيه بمعني ما لبضعة قرون اخري ثم ظهر الاسلام في الجزيره العربيه و [...]

    5. مع انتشار الديانة المسيحية في الامبراطورية الرومانية كان الضعف يستشري فيها وبدأت اسانيا وفرنسا وانجلترا تنسحب من بساط الامبراطورية وبدأت المسيحيةتنقسم عدة طوائف واختلافهم على طبيعة المسيح . سواء طبيعة واحده او طبيعتين ادى هذا الى انقسام الامبراطورية شرقيو وغربية واصبح يو [...]

    6. يحسب لكاتبى المفضل فى موسوعته بصفة عامة وفى هذا الجزء بصفة خاصة الإيجاز فى سرد الأحداث دون إسقاط التفاصيل الهامة التى ساهمت وكان لها أشد الأثر فى سير هذه الأحداث . وهذا من أصعب الأمور على معظمنا فالكتاب أو الموسوعة ليست مجرد سرد تاريخى بحت للأحداث وإنما هى فلسفة لهذا التاريخ [...]

    7. حين تقلب صفحات هذا الفصل ستتساءل كثيرا إذا ما كان حقا عصر إيمان أم عصر إفساد للخليقه. وللأسف يحكي التاريخ قصة معظم المتدينين من مختلف الديانات في محاربتهم للعلم وتعذيبهم لمخالفيهم.اكثر ما شدني هو التفاصيل المروية عن اليهودية ، لمعتنيقها تاريخ يختلف عن بقية الأمم!

    8. باستثناء جزء تشكيل اوروبا لم اجد هذا الجزأ ممتعا على اﻻطلاق !!

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *