• Title: سراب
  • Author: محمد العنزي
  • ISBN: null
  • Page: 462
  • Format: None
  • None
    None

    One Reply to “سراب”

    1. سراب قصص إثاره و تشويق قرأتها في ١٠٠ صفحة تقريبا من دار بلاتنيوم بوكو لأني حصلت عليها هدية من " الجنتل مان" مدير دار النشر فنجمة من أجلهاللي أخبرني أن أسلوب الكاتب محمد العنزي شبيه بأسلوب أحمد خالد توفيق طبعا ما في أحد مثله أحمد خالد توفيق صحيح سلسلة قصصه فالغالب خيالية إلا أ [...]

    2. الكاتب لم يعلم لم تدور معظم قصص الرعب في ليالي الشتاء الباردة ،، وكذلك انا لم اعلم لم وكيف شدني هذا الكتاب لان انهيه متلهمة إياه في اقل من ساعتين ،، مشوقة ،، قريبة ،، وغير متوقعة ،، لا أستطيع الانتظار للحصول على بقية كتاباته ،، متمنية ان تكون بجمالها فاكثر ،،

    3. ماقدرت اخلي الكتاب الا لما أنهيته مرعب وجميل بنفس الوقت

    4. كتاب عبارة عن ٤ قصص مثيرة ومشوقة ونهايتها غريبة لم استطع التوقف قرأتها في نصف ساعة

    5. هذا اول كتاب عربي قريته لأَنِّي كله اقرأ كتب الانجليزية و صراحة اخطات بقرائته (اخطات ألانه اول كتاب اقرأه) انا خفت الصراحه هههههه بس كان كتاب حلو و انصحه للي يحبون كتب الرعب

    6. كتاب جميل انهيته خلال ساعتين و هي مجموعة قصصية مشوقة تحتوي على الرعب و الغموض تدوراحداثها في ليلة من ليالي الشتاء الباردة اما اسلوب الكاتب فهو رائع و جميل و خلال قراءته ستتراود في عقلك الكثير من الاسئلة مما يجعلك لا تتركه حتى تكمل قراءته إلى النهاية

    7. خفيفة و تجربة جميلة للكاتباستمتعت بها رغم قصرهاالنهاية مفاجئة و جميلة

    8. بداية الرواية مختلفة ، ونهايات السرد تجبرني لإنهائها في جلسة واحدة لأكشف غموض السراب ! وقعت في حب الفكرةة والحبكة والنهاية المتميزة

    9. هي قصص أربعة لخمس أشخاص يتسامرون حول نار المخيم في إحدى ليالي ديسمبر الباردة فيها من التشويق الاثارة و حبكة جميلة في الأحداث

    10. لايستحق ولا نجمه قصص تصلح للاطفال وليست قصص رعب للكبار

    11. رواية جميلة جداً تشمع بين الرعب والإثارة والأكشن في أحداث متسلسلة تصعب على القارئ توقع ما سيحدث ، لدى الكاتب أسلوب رائع ومشوق في لفت إنتباه القراء ، الرواية أكثر من رائعه.

    12. مجموعة قصصية جميلة تحتوي على أربعة قصص نهايتها مأساوية ذكر كاتبها في المقدمة بأنها مرعبة وهي ليست كذلك الكتاب من إصدارات بلاتينيوم بوك الطبعة الأولى 2013 م ويحوي 105 صفحة من القطع المتوسط

    Leave a Reply

    Your email address will not be published. Required fields are marked *